الاثنين، 14 مارس، 2016

تعرف على عالم أوبنتو

مقدمة:
لم أكن يوما مدونا تقنيا، لكن بسبب المسئولية اﻻخلاقية الملقاة على عاتقي كشخص عالم ببعض الأمور، أرى أنه لابد من إرشاد قرائي إلى ما فيه خيرهم وخير البشرية جمعاء. واليوم أتيت لكم ليس بشرح برنامج، لأن أوبنتو نظام تشغيل، وليس شرحا من الأساس لأنني شارح فاشل والحمد لله، لكنه إقتراح بتجربة نظام تشغيل مجاني وحر المصدر من ناحية كما أنه قوي وله مجتمع ضخم يقوم على حمايته من الثغرات وإكتشافها من ناحية أخرى.
ما أوجه الإختلاف بين ويندوز وأوبنتو؟
لن أقارن بين الماك أو اس وأوبنتو، لأنني سأكون ساعتها قد فسرت الماء بالماء. فمن لا يعرف أوبنتو على الأرجح لن يعرف الماك أو اس. لذا دعنا نرى بعض الفروقات الجوهرية بين نظامي التشغيل ويندوز وأوبنتو.
أول إختلاف: هو أن ويندوز غير مجاني في حين أوبنتو يمكنك الحصول عليه بطريقة مجانية وشرعية. أقول شرعية لأننا في السابق داومنا على شراء نسخ مقرصنة من نظام التشغيل ويندوز بأسعار بدأت من 3 جنيهات مصرية فقط لا غير! في حين أن سعر اسطوانة نظام ويندوز الأصلية لا تقل عن 70 دولار بأي حال من الأحوال. طبعا سرقة علنية! أما أوبنتو فلله الحمد مجاني تماما، لكن إن كنت مقتدرا و/أو تريد المساهمة بفعل الخير في مجتمع المجانيات هذا، يمكنك التبرع بمبلغ بسيط قبل تحميل ملف أوبنتو من الموقع الرسمي له.
الإختلاف الثاني: ويندوز نظام مغلق المصدر بمعنى أن السورس كود الخاص به لا يمكن أن يطلع عليه أو يعدله أو يغيره إلا مهندسي شركة ميكروسوفت، في حين أن نظام أوبنتو مفتوح المصدر، فأنت مثلا لو كنت مبرمجا خبيرا يمكنك التعديل على نظام أوبنتو ليتناسب مع إحتياجاتك ويمكنك مراسلة القائمين عليه أيضا لعرض التغييرات والتعديلات التي قمت بها. وغالبا الأمر أسهل من هذا بكثير على ما أعتقد، فمجتمعات تطوير الأنظمة والبرامج مفتوحة المصدر تجعل من السهل مشاركتك بالأكواد وإصلاح أخطاء الأكواد إن وجدت، ما يجعل نظام أوبنتو من أقوى الأنظمة الموجودة في الساحة حتى أنك لن تضطر إلى إستخدام أو لن تضطر حتى إلى مجرد التفكير في إستخدام مضاد للفيروسات. فمعرفتك بالفيروسات ستنتهي ما أن تهبط بمظلتك في كوكب أوبنتو!
ملحوظة: ليس لي خلفية كبيرة عن موضوع المشاركة بأكوادك أو مشاركة الاخرين بأكوادهم، فأنا لست مبرمج محترف. مازلت هاويا أو في بداية الطريق.
هل من إختلافات أخرى؟ دعني أفكر!!
حسنا، الإختلاف الثالث وربما الأخير وهو مبني على أو ناتج عن الإختلاف الأول وهو أن القوانين وأعتقد الشرائع أيضا تحرم تحميل أو شراء نسخ مقرصنة من نظام التشغيل ويندوز. تخيل نظام سعره حوالي 1000 جنيه مثلا تشتريه أنت ب 3 أو 5 أو حتى 10 جنيهات فقط! أليست هذه سرقة يعاقب عليها القانون؟ بالطبع سرقة. لكن الأهم: أليست سرقة وخطيئة كبرى سيحاسبنا الله الديان عليها في اليوم الأخير؟ أوكد لك أنها سرقة من الناحية القانونية والشرعية. هذه ليست فتوى مني - فأنا لا أقدم فتاوى هنا ولم ولن أقدم - لكن هذه هي قناعاتي الشخصية التي قد تقتنع أنت بها وقد لا. لكن على الأقل هي منطقية.
حسنا، أنت الان مقتنع بأنك لابد وأن تجرب أوبنتو، على الأرجح أنت تسأل نفسك الآن: "ماذا يجب على أن أفعل؟" تمام، لن أتركك في وسط البحر بدون عوامة! سأرشدك إلى بداية الطريق الذي سيجعلك مستخدما عالما بما قد لا يفقهه اﻵخرين. ما عليك إلا أن تبحث في جوجل عن كتاب "أوبنتو ببساطة" وهو كتاب ألفه وأعده شخص محب للخير ما لوجه الله، كمساهمة منه في توطيد دعائم مجتمع أوبنتو بين العرب. هذا الكتاب سيأخذك من الصفر إلى درجة تستطيع فيها أن تتعامل مع نظام أوبنتو ببساطة.
إن كنت قد إستخدمت أوبنتو من قبل أو أنك مستخدم حالي له، فيرجى ترك تعليق لتشجيع القراء على البدء في هذا العالم الرائع والجميل .. دمتم سعداء ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق