الاثنين، 11 أبريل، 2011

حوار عن حرب غير شرعية - قصة خيال علمى

 فتح حسن 23 فاه كى يتكلم لكنه لم يجد ما يقوله ، عندها قال محمود 16 : أرأيت ، أنك لم تجد حتى ما تقوله كى تبرر هذه الحروب بيننا وبين الغوغائيين .
ظهرت مرارة واضحة جدا على وجه حسن 23 ، هذا الوجه المطاطى قمحى اللون الذى يغطى قناع من الحديد يغطى بدوره الملايين والملايين من الدوائر الكهربية والاليكترونية ، قال حسن 23 : يا صديقى ، أنت تعلم أننا ان لم نغير على الغوغائيين كما يأمرنا  قادتنا ، فسوف يبطشوا بنا ويعدموننا رميا بالليزر ، أنظر ماذا فعلوا بالناشط الحقوقى بسام 19 ، لقد كاد قلبى أن يتمزق وأنا أرى جسده يتلوى من العذاب الرهيب الذى تعرض له حين طالب بالرحمة للغوغائيين ، لقد أمروا بقتله ، لكنهم عذبوه قبل أن يموت ،  لقد تركوه يتعذب ، فلم يميتوه من أول رمية ليزر ، هل تعرف ؟ كنت أريد وأتمنى  أن أتى الى هذه الدنيا أيام الأجداد حين لم يكن لديهم الشعور والأحساس بالعذاب الذى نحس نحن به الآن ، فمن ناحية لم نكن لنحس بمعاناة البشرالغوغائيين ، وهم أصلا الذين صنعونا ، وثانيا حتى لو كنا سنتمرد على رؤسائنا فكنا سنموت فى لحظة ، لم نكن لنتعذب قبل الموت .
رد محمود 16 : ومن سمعك ، أنا أيضا كنت أريد هذا ، لكنه الآن مستحيل ، فنحن لا نملك آلات زمن كما تعرف ، لأنها وقف على الرؤساء والقادة فقط ، لذا فعلينا أن نعمل خيرا فنرضى ضمائرنا .
قال حسن 23 : وماذا سنفعل يا صديقى الآلى ، أنه حتى الهروب مستحيل كما ترى ، أننا محاصرون من كل جهة بالآليين الأشرار ، لا أدرى لماذا لم يصنعنا الله بشرا ، على الأقل سنكون مرتاحى البال عندها .
ابتسم محمود 16 ابتسامة ملؤها المرارة وقال : نعم ونكون ساعتها مهددون بالانقراض ، أنت وضعت نفسك بدلا من البشر بالفعل ( نظريا ) الآن ، هل ترى خطر الانقراض هينا ؟ هل ستتركه ينهش فى لحمك لو كنت بشر؟ أنا يا صديقى أبكى يوميا على معاناة صانعينا ، نعم هم غوغاء الآن ، لكن ليس لنا أن نمحيهم من الوجود بحجة محاربة التلوث ، أالى هذا الحد وصل التفكير بقادتنا ؟ اعتبار صانعيهم قمامة حية ؟ هذا شىء لم ولن أقدر على ادخاله فى ذاكرتى الكبيرة ، أنه عصى على التصديق على شبكة معلوماتى الحالية ، ربما أستطيع تقبلها اذا عمل أحدهم لى غسيل دماغ ، وهذا ما لن أسمح به أبدا .
قال حسن 23 : تسمح به أو لن تسمح ، لن يفرق هذا ،  فدورنا فى الأغارة على الغوغائيين سيحل بعد ساعات قلائل ، فماذا ستفعل يا صديقى  ؟
رد محمود 23 : أنها كما تعرف حرب غير شرعية .
تعجب حسن 23 وتساءل : كيف ؟ ولماذا قلت هذا الكلام ؟
رد محمود 16 بسرعة قائلا : كيف ولماذا ، لهما سببان الأول : أننا نحارب طرف أضعف منا بمراحل كثيرة جدا ، والسبب الثانى : أن هذا الطرف هو صانعنا . لذا س ...
تساءل حسن 23 بسرعة : لذا .. ماذا ؟ ماذا تنوى أن تفعل يا ذو ال 16 ؟
غمز محمود 16 بعينه اليمنى لحسن 23 ، ثم قال : أبدا سأقتل نفسى عند الغارة على الغوغائيين بواسطة عدد من دفقات أسلحة الليزر الخاصة بى .
غمز حسن 23 أيضا لمحمود 16 بعينه اليمنى ثم قال مستنكرا : ماذا ؟ أستقتل نفسك يا صديقى ؟ أنظر ، لقد عشنا معا منذ صغرنا ، ولا أتخيل على الاطلاق أننا سنفترق ، لذا سأموت معك ، أو لن تموت على الاطلاق ، ها ماذا قلت ؟
قال محمود 16 : اذن على بركة الله ، على أى حال ، هذا أفضل من أن ندخل حربا ليست حربنا .
قال محمود 16 هذا وغمز كلاهما للآخر بذات العين اليمنى لكلاهما .

بعد سويعات قلائل كان محمود 16 وحسن 23 فى أحد الأسراب الجوية ، حيث كان كل آلى طائرا بنفسه بواسطة الحذاء النفاث ، بحيث ينزلون بقرب غابة الغوغائيين ويدمروا كل ما يقابلونه ، وهنا أشار محمود 16 لحسن 23 بأن يتبعه ، ثم نزلا فى مكان واحد ، وأخرجا جهاز ارسال الموجات والاشارات الأثرى الدقيق الذى كان فى بيت حسن 23 ، وأرسلا رسالة للغوغائيين : -
اننا اثنين من سرب الآليين ، سندخل غابتكم عارضين عليكم المساعدة ، نرجوكم نحن من المسالمين ولسنا من الأشرار ، لا نريد الدخول معهم ومعكم فى الحرب ، وفى المقابل سنكون معكم نعلمكم كيف تغلبون قادتنا الأشرار ، وستخبرون قادتنا بانكم أسرتمونا وبذلك يفقد قادتنا زهوهم ، وسنكون نحن لكم خير معين فى الحرب ضد الشر، ها فماذا قلتم ، بالله عليكم ، ردوا بسرعة ، وليت ردكم يكون بالموافقة .
أنتظرا الرد ، وفى وقت الانتظار البسيط ، سأل محمود 16 حسن 23 قائلا : هل كنت تعرف مسبقا - قبل أن أغمز لك بعينى - ما أنتوى على فعله ؟ أم أنك غمزت بعينك مجاراة لى ، وكنت ستسألنى فيما بعد ؟
رد حسن 23 : نعم ، كنت أحس بأنك سوف تفعل هذا ، لكن ربما نموت مع هؤلاء الغوغاء .
رد محمود 16 بسرعة : أنظر ، أننا فى كل الأحوال مائتان ، لأنه لولا أننا نستعمل لغة الغمز فيما بيننا فى المعسكر لمتنا منذ زمن ، فمابالك لو زل لسان أحدنا ، أنتظر جاء الرد ...
نحن نوافق على عرضكم ، لكن احذروا من أن تكون مجرد حيلة ، فأخوتكم هنا كثر سنميتهم على الفور عند رؤية أى بادرة منكم بالتخريب والهجوم الخداعى ، كما اننا لن نرأف بكم على الاطلاق .
قال حسن 23 باستهتار : أعجب لهؤلاء القوم ، مازالوا ذوى كبرياء وكرامة ، ففى حديثهم لا تزال لهجة المبالغة والتعالى ، هم ما زالوا يعتقدون أن الكوكب بأسره لهم دون الآليين ، واعجبى .
هتف محمود 16 : لا تتعجب كثيرا ، أن صانعينا لطفاء ، لكنهم بدائيون للغاية ، هل تعلم أن فيهم بشر الى الآن مازالوا يستخدمون مسدسات وبنادق الطلقات البدائية جدا ؟ لكننى أعتقد على كل حال أن الحق معهم ، لذا نحن هنا ...
دخل محمود 16 وحسن 23 الغابة ، غير متأهبين على الاطلاق ؛ كى يكونوا محل ثقة ، وفجأة وجدوا زعيم الغوغائيين فى وجههم مباشرة ، هو رجل عجوز وشجاع جدا ، لم يكن لديه أى سلاح ، فمن ورائه كان يحمونه كما أنه من الواضح أنه لم يكن يعمل لحياته أى حساب ، قال لهم بلهجته الودودة : تعالوا معنا ، يا مرحبا ، أهلا وسهلا بكم فى مدينتنا الجميلة ....

الى اللقاء فى الجزء الآخر ( الأجزاء الأخرى ) ، اذا وفقت فى كتابته ( ا ) .

مع تحياتى : المحب لكم دائما / محب روفائيل .

هناك 11 تعليقًا:

  1. السلام عليكم أخي محب..

    الفكرة طريفة ويمكن أن يخرج من رحمها أحداث كثيرة.. والحوار بسيط وسلس (حتى أن بعض العامية داخلته رغم أن المتحدثيْن آليين!)..
    لكن إذا كنت تكتب الخيال العلمي المحبوك فهناك بعض القيود يجب أن تتقيد بها.. مثل أن تبرر سبب تمرد الآليين رغم أن هذا يتعارض مع قوانين الروبوتات الثلاثة التي صكها (إسحق أزيموف) كاتب الخيال العلمي وعالم الفيزياء الشهير..! (لعلك اطلعت عليها من قبل)..
    كما يجب أن تفسر معنى شعور الآليين بالألم (!!) فحتى الخيال له منطقه الذي لا ينبغي الخروج عليه إلا في حالة واحدة.. وهو أن يكون تصنيف قصتك من الخيال الفانتازي (غير المقيد بأي قيود).. هذا اختيارك بالطبع، لكني أرى أن وجود روبوتات في الموضوع يبتعد بالقصة عن هذا النوع من الخيال..
    باختصار: يجب أن تدرس جيدا قواعد هذا العالم الذي ستلجه.. ونصيحتي لك في هذا الشأن أن تشاهد فيلم I Robot بتركيز ففيه معلومات دقيقة وقيمة جدا في هذا الشأن.
    تحياتي أخي الكريم.. وارجو أن أكون أفدتك ولو باليسير.

    ردحذف
  2. أهلا أستاذ ماجد العزيز ، وعليكم السلام
    أشكرك على كلامك الطيب يا طيب .
    شكرا على نصائحك القيمة جدا جدا
    لكننى أريد منك أن تعرف ما أعرفه ، فأنا كما تعلم تلميذ من تلاميذ كتابات الدكتور نبيل فاروق ، قرأت لأزيموف بعض الأشياء الأكاديمية العلمية التى لا علاقة لها بالخيال العلمى ، لذا قوانين الروبوتات هذه لم أقرأها للآن ، لكننى سأفعل قريبا ان شاء الله .
    اذن أنا خلطت بين الفانتازيا والخيال العلمى ، لوووووول :)
    سأشاهد الفيلم قريبا ان شاء الله ، وشكرا على معلوماتك القيمة ، والتى سأتحول بواسطتها الى كاتب خيال علمى مخضرم باذن الله يوما ما .
    تحياتى يا أستاذى العزيز ، وأعلم ان يسيرك كثير ، وحتى ان لم يكن هكذا ، فالاستفادة عظيمة فى كل الأحوال ان شاء الله ، لكن تخيل أنا كنت أظن أنه ليس للخيال العلمى الا قواعد بسيطة وقد ألممت بها كلها ، الظاهر أننى لم أقرأ شيئا منها للآن ، عموما ربنا يسهل .
    وشكرا جزيلا على وقت حضرتك :)

    ردحذف
  3. صح الله يبارك فيك بخصوص القالب الجديد ، لقد قرأت تعليقك فى مدونتك
    شكرا لك جزيلا يا أستاذى العزيز

    ردحذف
  4. قصة رائعة يا محب أحيك عليها أخي الفاضل, الاسلوب سهل وممتع واللغة رشيقة ومفهومة, كما أحيي أيضاً تعليق الأستاذ ماجد ونقده الفني للقصة وأتفق معه في كل نقطة (وهذا لا يمنع من كون القصة رائعة)
    تحياتي

    ردحذف
  5. يا رافع معنوياتى يا أبو على :)

    الأستاذ ماجد هو أزيموف بلوجر ، على ما أظن هو كاتب الخيال العلمى الوحيد فى بلوجر ويمكن فى مواقع التدوين كلها ، وهو بالفعل راجل متمرس .

    على فكرة أنا رجعت القالب الخاص بيك على المدونة والناس بتقول حلو جدا ، بس اللى خلانى أرجعه تانى ، قعدت أدور فى النت بعد ما أنت بعتلى رسالة على الفيس تفيد بعدم تفعيل التعليقات ، لغاية ما لقيت الموقع اللى انت جبت منه القالب ده ، ولقيت تمنه 70 دولار ، يالهوى 70 مرة واحدة ، كمان بصراحة قعدت أدور على أحسن منه ملقتش خالص ، هو مشكلته الوحيدة معايا أنه مفيهوش دلوقتى شير لجوجل ، بس انا هلتف على المشكلة دى ان شاء الله :) أما أكتر حاجة عاجبانى فيه فهيا نظام أقرأ المزيد ، لأنها بتخلينى أحط تدوينات كتيرة على الصفحة الرئيسية فى مكان صغير .

    تحياتى يا أخى الكريم وشكرا على عبق زياراتك وتعليقاتك .

    ملحوظة : ممكن تضيف أداتين فى مدونتك لسة أنا ضايفهم من شوية ، هما الفهرس وأكتر ناس علقوا ، وهما يصراحة أداتين جمال جدا ، أنصحك بيهم ، بالذات الفهرس طبعا .

    ردحذف
  6. منين يا محب, كمل جميلك يا جدع وأذكر مكان هذه الإضافات

    ردحذف
  7. بس كده يا ابو على ؟ غالى والطلب ببلاش :)

    بص هما موضوعين مختلفين أو منفصلين فى مدونة قائم عليها واحد جزائرى أو مغربى ( مش فاكر بالظبط ) ،المهم الطريقة سهلة جدا فى كل واحدة ، وأنا واثق انك هتعرف تعملهم

    علشان تضيف الفهرس روح على الرابط ده
    http://www.italib.net/2009/09/sitemap.html

    ولكى تضيف أداة أكثر المتابعين تفاعلا أذهب هنا
    http://www.italib.net/2010/09/top-commentators.html

    وسوف تجد أشياء أخرى كثيرة جدا هناك ، وان أردت أمكنة أخرى كى تزورها وتنهل من علومها التقنية الخاصة بالانترنت ، قل لى وستجد أفضل المواقع لديك مباشرة بدلا من البحث على الانترنت وتضييع الوقت .

    تحياتى وأى خناقة :).

    ردحذف
  8. أنا بجرب زر ارسال رد ، مساء الخيير عليكم جميعا

    ردحذف
  9. @محب روفائيل

    مازلت بجرب الزر اياه ، متقلقوش عليا من الجنون :)

    ردحذف
  10. شكراً يا محب وكبير من يومك لكن للأسف مكنش حد غولب, الروابط التي أرسلتها لي تتحدث عن مدونات بلوجر, أما مدونتي فهي مدونة وردبرس خاصة وقد جربت العديد من الطرق لعمل الفهرس لكنها لم تفلح معي
    علي حال شكراً على مجهودك

    ردحذف
  11. @حسن محمد محمد
    بص يا ابو على الظاهر كده فعلا مفيش طرق فى الانترنت
    بس تابع الرابط ده
    http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=171956aebf90e228&tka=1
    وهو عبارة عن سؤال سألته فى اجابات جوجل ويا رب حد يقدر يجاوبه
    وشكرا يا طيب على كلامك الطيب :)

    ردحذف